الثلاثاء 11 أغسطس 2020
أبو الشيخ : نريد ردا لماذا إنطلقت صافرة الحكم بعد 70 دقيقة من الموعد المحدد لمباراة النهائي
الخميس 2020-07-02 13:52:52
أبو الشيخ  نريد ردا لماذا إنطلقت صافرة الحكم بعد 70 دقيقة من الموعد المحدد لمباراة النهائي

غزة - أكد إبراهيم أبو الشيخ أمين سر مجلس تسيير أعمال نادي غزة الرياضي ، أن " صفارة " البداية لمباراة نهائي كأس فلسطين للمحافظات الجنوبية ، غير قانونية ، فنحن في غزة الرياضي رفضنا اللعب لمدة 70 دقيقة ، لعدم التزام " الأطراف " " اتحاد كرة القدم وبلدية رفح ونادي شباب رفح " بالاتفاق الذي تم في مبنى بلدية رفح قبل يومين من اللقاء على ملعب بلدية رفح . فالمدة القانونية التي منح للفريق الرافض اللعب هي في كل لوائح العالم ( 15 ) دقيقة ، وليس أكثر ، فكيف يكون الأمر بعد ( 70 ) دقيقه

نريد أن يعلمنا حكم المباراة كيف " صبر " علينا لمدة ( 70 ) دقيقة ، فعلى أي لوائح أعتمد الإنتظار لهذا الوقت ؟!

المباراة رسميا يجب أن تنظلق الساعة الخامسة ، فكيف إنطلقت بعد ( 70 ) دقيقة بعد الساعة الخامسة ؟!

نريد تفسير لهذا الأمر ؟!

ونتسائل عن الذين تعهدوا بإخراج جمهور شباب رفح من مدرجات الملعب ، أين كانوا من رفضنا تكملة المباراة بعد مرور 31 دقيقة من زمن الشوط الأول ، فلم نشاهد منهم أحدا ؟ !

لم يأتي منهم أحد ليطالبنا بتكملة المباراة ؟!

نريد ولكننا شاهدنا بعضهم متلفحا بقطع قماش لونها " أزرق وأبيض – علم شباب رفح " فرحا بالفوز العظيم ؟!!

حكم المباراة وبعد رفضنا تكملة المباراة ، أنتظر لمدة 15 دقيقة وبعدها أعلن بصفارته عن النهاية ؟!

يا سبحان الله...

لم ينتظر الحكم على فريقنا ( 70 ) دقيقة أخرى ؟؟!!

انتظر ( 15 ) دقيقة

ولكنه قبل ذلك أنتظر ( 70 ) دقيقه ؟!

يا سبحان الله ...

القانون له وجه واحد وليس وجهان ، ولم يكن في يوم من الأيام بوجهان ؟!

إن ماحدث مع نادينا بعد وصولنا قبل عصر يوم الثلاثاء 30 / 6 / 2020 الى ملعب بلدية رفح هو قمة الإستخفاف بعقول البشر ، في مسرحية هزلية ، لمصيدة متكاملة الأضلاع ، أوقعوا بها فريقنا ، حيث التهديد والوعيد من " ناس " كثيرة ، أعماها التعصب الأعمى .

وأشار أبو الشيخ أن حجم " الاهانات " التي حدثت بحقنا لا يتحملها البشر ، من حيث رمينا وكوادرنا بالجزم والزجاجات الفارغة ، وبأشياء أخرى .

المهم نريد استفسار لماذا أطلق الحكم " صفارته " بعد ( 70 ) دقيقة ، ولماذا أنهى المباراة بعدم أمتناعنا عن اللعب في الدقيقة ( 31 ) بعد ( 15 ) دقيقة .

قد يكون أن المُهمة لديه قد انتهت ، مطبقا القول أن " للقانون وجهان "



اسمك:
الدولة:
تعليق:
 

التعليقات

اقرا أيضا
تابعنا على facebook >>