الإثنين 17 ديسمبر 2018
سيادة اللواء ... نادي غزة الرياضي يناديك
الأحد 2018-09-09 16:59:11
سيادة اللوا  نادي غزة الرياضي يناديك

كتب / أسامة فلفل

نظرا للتطورات الخطيرة والمتسارعة التي يمر بها نادي غزة الرياضي عميد الأندية الرياضية الفلسطينية وحامل مشعل صمودها منذ فجر التاريخ ، والتداعيات والخطورة الناتجة عن قرار المحكمة القاضي بإخلاء مبنى النادي التاريخي الذي عايشه قادة الكفاح الوطني والرياضي من الرعيل الأول خلال العقود الغابرة.

نهيب اليوم بالقيادة الرياضية وأركانها وعلى رأسها سيادة اللواء جبريل الرجوب بالوقوف لجانب نادي غزة الرياضي والعمل حثيثا على استقرار الحركة الرياضية الفلسطينية ، حيث يشكل نادي غزة الرياضي العمق التاريخي الأصيل لنبض الحركة الرياضية الفلسطينية والبوصلة التي ظلت لعقود طويلة توجه مسار الرياضة الفلسطينية ولاسيما في السنوات العجاف وسنوات الانقسام البغيض.

إن تحصين اللحمة الرياضية الفلسطينية والوقوف عند المسؤوليات الرياضية والوطنية التاريخية وخصوصا في هذه المحطة الاستثنائية ستكون خير دعم وعون وإسناد لهذا النادي العريق ، منبع الوطنية والقادة والرواد ،أبطال وسفراء الرياضة الفلسطينية على مدار مراحل التاريخ.

فمن عرين العميد نادي غزة الرياضي انطلقت ألسنة اللهيب الذي بدد كل النظريات ، ومن بواباته العتيقة سارت قوافل البعثات الرياضية الفلسطينية للمشاركات الخارجية للمحافظة على الهوية الوطنية والرياضية وجابت كل أصقاع الأرض لتكتب أبجديات حروف التاريخ وتسطر بالجهد والدم والعرق قصة عشق للوطن المفدى ومنظومته الرياضية الفلسطينية.

إن الوقوف في هذه المحطة سوف يشكل شبكة ضمان أمن وسلامة لهذه القلعة الرياضية الصامدة والحفاظ على منجزاتها التي تشكل اليوم جزء مهم ومكون أصيل من تاريخ الحركة الرياضية الفلسطينية.

إننا نناشد فيك يا سيادة اللواء روح الشهامة والأصالة بنصرة العميد نادي غزة الرياضي والوقوف لجانبه حيث الأمور تسير بوتيرة متسارعة جدا وكل يوم مستجدات جديدة، ونحن واثقون بأن قيادة الوطن الرياضية التي اختزلت المسافات وطوعت الزمن من أجل تحقيق الثورة الرياضية الفلسطينية العملاقة وتثبيت اسم فلسطين على الخارطة الرياضية العالمية في فترة زمنية قياسية عودتنا دائما في الظروف الاستثنائية أن تكون السور والدرع الواقي والحامي للحركة الرياضية الفلسطينية والمشروع الوطني الرياضي الكبير.

نحن متأكدون يا سيادة اللواء بدعمكم وإسنادكم سوف يعبر نادي غزة الرياضي الأمواج المتلاطمة لشاطئ الأمان ، وحينها سيكتب الكتاب والمؤرخون فصول الملحمة التاريخية لقائد وطني عرف حدود مسؤولياته واتسم بفراسته وحنكته وسلامة التفكير وقدرة التدبير ، وأبدع في ترجمة الطموحات والتطلعات بتميز واحتراف.

يبقي لكم ياسيادة اللواء في صدورنا العهد والقسم أن نظل نصون المنجزات الرياضية والوطنية وننشد التطور والتقدم والرقي ونقدم النموذج الأصيل في الانتماء للوطن ومنظومته الرياضية.

أخيرا نقول أن نادي غزة الرياضي بما يمتلكه من إرث تاريخي وعمق وطني سوف يظل محل رعايتكم واهتماماتكم وكيف لا وأنتم من سليل شجرة مباركة أصلها ثابت وفرعها في السماء

سدد الله خطاكم وحفظكم ورعاكم



اسمك:
الدولة:
تعليق:
 

التعليقات

اقرا أيضا

الوطنية موبايل
تابعنا على facebook >>