الأربعاء 14 نوفمبر 2018
الطواحين قادرين على قلب الموازين
الخميس 2018-02-08 15:37:09
الطواحين قادرين على قلب الموازين

كتب / أسامة فلفل

لا شيء مستحيل مع العزيمة والإصرار يا أبناء عاصمة المقاومة ، يا أبطال الماضي والحاضر والمستقبل ، يا كتيبة مغاوير نادي اتحاد خانيونس، فالثبات والصبر والاستمرارية في معركة البقاء والانتصار يجب أن تكون حاضرة في اللقاءات والمواجهات القادمة, نحن على يقين أن كتيبة الطواحين المقاتلة تمتلك من القدرات والإمكانيات ما يمكنها تحقيق الطموح وإسعاد الجماهير.


نعم أنتم يا أبناء عاصمة المقاومة يا أبناء مدينتنا الصامدة عليكم اليوم التسلح بالإرادة القوية والثبات على الموقف في الوقوف صفا واحدا في تحدي مع الزمن وإعادة رد الاعتبار لمؤسستكم العملاقة ولفريق ناديكم صاحب الصولات والجولات ورمز الانتماء والعطاء الفلسطيني.


اليوم الإرادة والعزيمة هي بيارق الأمل في الغد المشرق والعمل على تحقيق الأهداف المنشودة، وأنتم والله بثباتكم وقوة إرادتكم وعزيمة إصراركم قادرين على صناعة المعجزات وكتابة أبجديات حروف التاريخ.


لا تدعو اليأس يتسرب إلى نفوسكم ، لقد كنتم ومازلتم وستبقون المعادلة والرقم الصعب في الحسابات الرياضية المعقدة ، وقادرين على بلوغ الأهداف والتحليق في سماء المجد والعزة وفرض أنفسكم على التواجد بين الكبار.


لا تفقدوا بوصلة الأمل أنتم برباطة جأشكم وتحليكم بثقافة الفوز قادرين على عبور المرحلة وتجاوزها والتأكيد على أنكم كتيبة قوية يمكن الرهان عليها في الأوقات والظروف الصعبة في حسم الانتصار وتحقيق النجاح.


اليوم أنتم مطالبون بدق طبول التحدي وإعلان حالة النفير العام والعودة السريعة إلى سكة الانتصارات وإسعاد جماهيركم العظيمة والذواقة التي سوف تزحف خلفكم وتؤازركم بكل قوة حتى النهاية وعبور المحطة.


ثقوا بالله وكونوا على هيئة رجل واحد وتأكدوا أنكم أقوياء بثباتكم وقوة إرادتكم وصلابة عزيمتكم على قهر المستحيل وصناعة البسمة والفرح وملامسة الفوز وتحقيق والنجاح.


مطلوب منكم يا مقاتلي كتيبة الطواحين أن تحطموا كل جحافل اليأس وأن تعيدوا عقارب الساعة إلى الأمام وأن تظلوا شموع في ميدان وساحة العطاء الرياضي الفلسطيني.


تذكروا أنكم أنتم الذين تضيفوا لون وطعم ومذاق خاص لدوري الدرجة الممتازة بعروضكم ومفاجأتكم وقوة إصراركم , لذلك الجماهير الكروية الغزية في انتظاركم وتنتظر بفارغ الصبر إشارة الانطلاقة الجديدة التي تحمل بيارق النصر المؤزر بإذن الله تعالى. سدد الله خطاكم على طريق العزة والكرامة



اسمك:
الدولة:
تعليق:
 

التعليقات

اقرا أيضا

الوطنية موبايل
تابعنا على facebook >>