الأربعاء 18 أكتوبر 2017
أبناء الخليل أبطال من ذهب
الأحد 2017-06-18 13:40:00
أبنا الخليل أبطال من ذهب

كتب - شريف الددا

الرياضة الفلسطينية لا زالت تواكب الرياضات المحيطة و المجاورة لنا في محيطنا العربي و الاسيوي و تتطور و ترتقي و خاصة لعبة كرة القدم و ذلك بفضل الله عز وجل و من ثم بفضل جهد الاتحاد الفلسطيني للكرة برئاسة الأخ اللواء جبريل الرجوب و إخوانه أعضاء الاتحاد و الذين يواصلون الليل بالنهار للنهوض بكرة القدم لتكون في مصاف العالمية و ها قد كان بالأمس القريب بيننا منتخب عمان الشقيق و الذي لعب مع منتخبا الوطني و علي ملعبنا البيتي ( ملعب الشهيد فيصل الحسيني ) و ما كان ليكون عندنا ملعب بيتي إلا بالتحدي و الإصرار و الإرادة و العزيمة التي اتسم بها اللواء في اجتماعات الفيفا في تحدٍ لكل المغرضين , و بفضل من الله عز و جل حل ضيفا عزيزا منتخب عمان الشقيق و أكرمنا وفادته بهدفين لهدف في التصفيات المؤهلة لكأس امم اسيا في الإمارات 2019 ليتصدر منتخبنا الوطني مجموعته الرابعة في الجولة الثانية و لله الحمد و نرجو له التوفيق في قادم اللقاءات .

و في المحافظات الجنوبية حصل نادي شباب رفح علي كأس المحافظات الجنوبية على حساب نادي شباب خانيونس بهدفين نظيفين لينتظر بطل نهائي كأس المحافظات الشمالية و الذي ينظمه و يشرف عليه الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم و المزمع إقامته يوم السبت القادم الموافق 17 من الشهر الجاري علي ملعب دورا الدولي في الخليل كيف لا و طرفي اللقاء من مدينة خليل الرحمن الخليل و التي هي بيت القصيد لمقالتي هذه التي بين يديك القارئ العزيز .

بطولة كاس فلسطين في شطري وطني الغالي فلسطين تسير بانتظام منذ تولي اللواء جبريل الرجوب لرئاسة الاتحاد و المنافسة على الحصول علي الكأس دائماً ما تكون حامية الوطيس بين الأندية التي تُنافس للحصول علي كاس فلسطين في ميدان الملعب و التي تمني النفس لتتشرف بمقابلة شقيقه من الرئة الثانية بفلسطين و في مباراة السوبر و كذاك لتتشرف بتمثيل فلسطين في المحافل الاسيوية و الدولية .

ها اليوم عيون الجميع تتجه صوب ملعب دورا بالخليل مدينة الشهداء و مدينة الأبطال و نهائي كاس فلسطين بالمحافظات الشمالية و التي تجمع بين الشقيقين و الجارين نادي أهلي الخليل و نادي شباب الخليل .

القارئ الكريم نادي شباب الخليل صعد للمباراة النهائية بعد أن كسر عقده يعاني منها كثيرا و هو نادي شباب السموع و الذي استطاع أن يتغلب عليه في مباراة النصف نهائي بهدف دون رد , و يعود هذا الانجاز لتوفيق الله عز وجل و من ثم لجهد مدربه الكابتن رائد عساف و حنكته أبن الأردن الشقيق و كذا لجهد اللاعبين الذين أبلوا بلاء حسن في المباراة , و مجلس الادارة الذي هو خلفهم بالدعم المالي و المعنوي و محبي النادي و عشاقه و جماهيره .

و طرف المباراة النهائية من الجانب الاخر نادي أهلي الخليل الذي أصبح علامة مميزة و صاحب بصمة للمباراة النهائية لكاس فلسطين في المحافظات الشمالية حيث انه للمواسم الماضية الثلاثة و علي التوالي كان طرف في المباراة النهائية و حصل علي الكاس مرتين من هذه الثلاثة و وصل للمحافظات الجنوبية ليقابل بطل الكاس في المحافظات الجنوبية و استطاع أن ينال كاس السوبر الفلسطيني في مجموع المباراتين ذهابا و ايابا مع نادي اتحاد الشجاعية تارة و اخري مع نادي شباب خان يونس في النسختين التي كان فيها بطلا للكاس , و خلال زيارته في الموسمين السابقين ازداد عدد عشاقه و جماهيره و شعبيته و محبيه في الرئة الثانية من فلسطين و تم تشكل رابطة مشجعي نادي أهلي الخليل في محافظات فلسطين الجنوبية بمباركة مجلس ادارة نادي اهلي الخليل .

و الجميع ينتظر المباراة الختامية في كاس فلسطين بملعب دورا الدولي في الخليل بفارغ الصبر بين العملاقين الكبيرين و الأخوين العزيزين و الجارين الكريمين ابناء مدينة الخليل ( خليل الرحمن ) الاهلي و الشباب و المرجو منهما ان يقدما مباراة تليق بسمعتهما و تاريخهما و بجماهيرهما .

هنيئا للخليل أبطال الكاس فأي كان الفائز هو من مدينة الخليل فأبناء الخليل أبطالها من ذهب



اسمك:
الدولة:
تعليق:
 

التعليقات

اقرا أيضا

إعلان الوطنية موبايل
تابعنا على facebook >>